تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الفتل والغزل

بواسطة | سبتمبر 5, 2015
موقع تفسير الاحلام | 1747 مشاهدة | 0 التعليقات
تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الفتل والغزل

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الفتل والغزل

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الفتل والغزل

وأما الفتل فمن رأى أنه يفتل حبلا أو خيطا أو يلوي ذلك على نفسه أو على قضيبه فإنه سفر وقد يدل الفتل على إبرام الأمور والشركة والنكاح ومن رأى أنه مستمسك بالقرآن والإسلام قيل يسافر سفرا ومن رأى أنه متعلق بحبل من السماء فإنه يلي سلطانا في دين فإن رأى الحبل انقطع زال ذلك السلطان عنه ولم يزل الدين إذا بقي في يده من الحبل شيء ومن رأى حبلا في كتفه أو على عنقه أو ظهره أو في وسطه فهو عهد يحصل في عنقه وأما الغزل فمن رأى أنه يغزل صوفا أو شعرا ونحوهما مما يغزل الرجال مثله فإنه يسافر ويصيب خيرا وإن رأى أنه يغزل كتانا أو قطنا أو نحوهما مما يغزل النساء مثله فإنه يصيبه ذل وهوان ويعمل عملا حلالا غير مستحسن للرجال ومن رأى أنه ينقض غزلا فإنه ينقض الأيمان والعهود وإن رأت امرأة أنها أصابت مغازل ولدت جارية أو أصابت أختا

 

اقرأ ايضا

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الثعبان

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية السباع

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الخنفساء

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الضفدع

تفسير احلام و تأويل رؤيا حوت

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الكلب

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الوزغ

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الهدهد

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية بقر الوحش والظباء والأرانب

تفسير احلام و تأويل رؤيا تحقيق

تفسير احلام و تأويل رؤيا جندب أمريكي

تفسير حلم و تأويل رؤيا ديناميت

تفسير احلام و تأويل رؤيا جرادة

تفسير احلام و تأويل رؤيا خادم

تفسير احلام و تأويل رؤيا حكمة

تفسير احلام و تأويل رؤيا حمام بخار

اقراء ايضا

تفسير احلام متشابها



الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.