تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية التحول عن الإسلام والعبادة بالله تعالى وعبادة النار وما أشبه ذلك

بواسطة | أكتوبر 29, 2015
موقع تفسير الاحلام | 2096 مشاهدة | 0 التعليقات

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية العداوة والإحسان

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية التحول عن الإسلام والعبادة بالله تعالى وعبادة النار وما أشبه ذلك

من رأى أنه تحول عن الإسلام إلى أحد الأديان الباطلة فإنه ارتكاب معاصي وقيل ذلة وحقارة ومن رأى أنه يعبد النار فإنه يفتن مع السلطان فإن كانت النار خامدة فإنه يطلب مالا حراما ومن رأى أنه يعبد صنما من خشب فإنه يتقرب برجل باطل إلى رجل خبيث وإن كان من فضة فإنه يأتي إلى امرأة بما لا يليق وإن كان من ذهب فإنه يتقرب إلى أمر يكرهه ويحصل له من ذلك ضرر وإن كان من نحاس أو حديد أو رصاص أو ما أشبه ذلك فإنه يتقرب إلى طلب الدنيا وإن كان من حجر فإنه يتقرب لرجل قاسي القلب وإن كان من فخارا وما أشبه ذلك فإنه يتقرب لمن ليس فيه فائدة وبالجملة فإن رؤية الأصنام ليست بمحمودة

 

اقرأ ايضا

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الطاعون

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية القروح و الجروح

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية القيء

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الضفدع

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الكي

تفسير احلام و تأويل رؤيا تأويل رؤية الشعر

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الوزغ

تفسير و تأويل احلام و رؤيا الجلد

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الغائط

تفسير احلام و تأويل رؤيا تحقيق

تفسير احلام و تأويل رؤيا جندب أمريكي

تفسير و تأويل احلام و رؤيا الحطب

تفسير احلام و تأويل رؤيا جرادة

تفسير احلام و تأويل رؤيا خادم

تفسير احلام و تأويل رؤيا حكمة

تفسير و تأويل احلام و رؤيا الخضرة

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية النداء

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الحرب

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الصلب

تفسير احلام و تأويل رؤيا رؤية الملامسة

تفسير و تأويل احلام و رؤيا الذرع

اقراء ايضا

تفسير احلام متشابها



الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.