تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

By | نوفمبر 19, 2014

تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

تدل رؤية الهاتف في الحلم على أنك ستقابل غرباء سوف يزعجونك ويربكونك ويعطلون أعمالك. إذا حلمت امرأة أنها تتحدث في الهاتف فهذا يعني أنها ستجد كثيراً من المنافسة من الأخريات، لكنها ستتغلب على كل المؤثرات الشريرة. إذا كانت تتحدث في الهاتف لكنها لا تستطيع أن تسمع جيداً فهي مهددة بإشاعات مغرضة وفقدان الحبيب.

تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

تدل رؤية الهاتف في الحلم على أنك ستقابل غرباء سوف يزعجونك ويربكونك ويعطلون أعمالك. إذا حلمت امرأة أنها تتحدث في الهاتف فهذا يعني أنها ستجد كثيراً من المنافسة من الأخريات، لكنها ستتغلب على كل المؤثرات الشريرة. إذا كانت تتحدث في الهاتف لكنها لا تستطيع أن تسمع جيداً فهي مهددة بإشاعات مغرضة وفقدان الحبيب.

تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

تدل رؤية الهاتف في الحلم على أنك ستقابل غرباء سوف يزعجونك ويربكونك ويعطلون أعمالك. إذا حلمت امرأة أنها تتحدث في الهاتف فهذا يعني أنها ستجد كثيراً من المنافسة من الأخريات، لكنها ستتغلب على كل المؤثرات الشريرة. إذا كانت تتحدث في الهاتف لكنها لا تستطيع أن تسمع جيداً فهي مهددة بإشاعات مغرضة وفقدان الحبيب.

تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

تدل رؤية الهاتف في الحلم على أنك ستقابل غرباء سوف يزعجونك ويربكونك ويعطلون أعمالك. إذا حلمت امرأة أنها تتحدث في الهاتف فهذا يعني أنها ستجد كثيراً من المنافسة من الأخريات، لكنها ستتغلب على كل المؤثرات الشريرة. إذا كانت تتحدث في الهاتف لكنها لا تستطيع أن تسمع جيداً فهي مهددة بإشاعات مغرضة وفقدان الحبيب.

تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

تدل رؤية الهاتف في الحلم على أنك ستقابل غرباء سوف يزعجونك ويربكونك ويعطلون أعمالك. إذا حلمت امرأة أنها تتحدث في الهاتف فهذا يعني أنها ستجد كثيراً من المنافسة من الأخريات، لكنها ستتغلب على كل المؤثرات الشريرة. إذا كانت تتحدث في الهاتف لكنها لا تستطيع أن تسمع جيداً فهي مهددة بإشاعات مغرضة وفقدان الحبيب.

تفسير حلم و تأويل رؤيا هاتف

تدل رؤية الهاتف في الحلم على أنك ستقابل غرباء سوف يزعجونك ويربكونك ويعطلون أعمالك. إذا حلمت امرأة أنها تتحدث في الهاتف فهذا يعني أنها ستجد كثيراً من المنافسة من الأخريات، لكنها ستتغلب على كل المؤثرات الشريرة. إذا كانت تتحدث في الهاتف لكنها لا تستطيع أن تسمع جيداً فهي مهددة بإشاعات مغرضة وفقدان الحبيب.

اقراء ايضا



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.