تفسير حلم و تأويل رؤيا رؤيا في الأذان

By | نوفمبر 16, 2014
تفسير حلم و تأويل رؤيا رؤيا في الأذان
** رؤيا الأذان
عن أبي عمير بن أنس عن عمومة له من الأنصار قال: اهتم النبي صلى الله عليه وسلم كيف يجمع الناس لها فقيل له: أنصب راية عن حضور الصلاة
فإذا رأوها اذن بعضهم بعضا فلم يعجبه ذلك قال: فذكر له القنع -يعني الشبور- شبور اليهود فلم يعجبه ذلك وقال: (هو من أمر اليهود) قال فذكر له
الناقوس فقال (هو من أمر النصارى) فانصرف عبد الله بن زيد وهو مهتم لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرى الأذان في منامه قال: فغدا على رسول الله
صلى الله عليه وسلم فأخبره فقال: يارسول الله إني لبين نائم ويقظان إذ أتاني ات فأراني الأذان قال: وكان عمر بن الخطاب قد راه قبل ذلك فكتمه عشرين
يوما ثم اخبر النبي صلى الله عليه وسلم فقال له: (ما منعك أن تخبرني) فقال: سبقني عبد الله بن زيد فاستحييت فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
(يابلال قم فانظر ما يأمرك به عبد الله بن زيد فافعله) قال: فأذن بلال .
وعن عبد الرحمن بن أبي ليلى قال: حدثنا اصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أن عبد الله بن زيد الأنصاري جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال:
يارسول الله رأيت في المنام كأن رجلا قام وعليه يردان أخضران على جذمة حائط فأذن مثنى وأقام مثتنى وقعد قعدة .
قال فسمع ذلك بلال فقام فأذن مثنى وأقام مثنى وقعد قعدة .
تفسير حلم و تأويل رؤيا رؤيا في الأذان
** رؤيا الأذان
عن أبي عمير بن أنس عن عمومة له من الأنصار قال: اهتم النبي صلى الله عليه وسلم كيف يجمع الناس لها فقيل له: أنصب راية عن حضور الصلاة
فإذا رأوها اذن بعضهم بعضا فلم يعجبه ذلك قال: فذكر له القنع -يعني الشبور- شبور اليهود فلم يعجبه ذلك وقال: (هو من أمر اليهود) قال فذكر له
الناقوس فقال (هو من أمر النصارى) فانصرف عبد الله بن زيد وهو مهتم لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فأرى الأذان في منامه قال: فغدا على رسول الله

اقراء ايضا

تفسير احلام متشابها



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.