تفسير حلم و تأويل رؤيا فضل صحيح البخاري

بواسطة | نوفمبر 15, 2014
موقع تفسير الاحلام | 2164 مشاهدة | 0 التعليقات

تفسير حلم و تأويل رؤيا فضل صحيح البخاري
فضل صحيح البخاري

76 – روى شيخ الإسلام أبوإسماعيل الهروي بإسنادة الهروي بإسناده إلي أبي زيد المروزي قال:كنت نائماً بين الركن والمقام فرأيت النبي – صلي الله علية وسلم – في المنام فقال لي : يا أبا زيد إلى متي تدرس كتاب الشافعي ولا تدرس كتابي ؟ فقلت : يارسول الله وما كتابك ؟ قال : جامع محمد بن اسماعيل .
رؤيا وفاة ابن الجوزي
77 – عن ابي الربيع على بن عبد الصمد بن احمد بن أبي الجيش عن أبية قال :
قال عفيف الدين معتوق القليوبي : رأيت فيما يري النائم قائلا يقول :
لعمرك قد اودي وعطل منبر وأعيي على المسفهمين جواب
تفسير  قال : فأنتبهت من نومتي فقلت : تري أي شيء قد جري فجائنا الخبر وقت العصر بموت الشيخ ابن الجوزي فقلت :
ولم يبق من يرجي لايضاح شكل واصبح ربع العلم وهو خراب

تفسير حلم و تأويل رؤيا فضل صحيح البخاري
فضل صحيح البخاري

76 – روى شيخ الإسلام أبوإسماعيل الهروي بإسنادة الهروي بإسناده إلي أبي زيد المروزي قال:كنت نائماً بين الركن والمقام فرأيت النبي – صلي الله علية وسلم – في المنام فقال لي : يا أبا زيد إلى متي تدرس كتاب الشافعي ولا تدرس كتابي ؟ فقلت : يارسول الله وما كتابك ؟ قال : جامع محمد بن اسماعيل .
رؤيا وفاة ابن الجوزي
77 – عن ابي الربيع على بن عبد الصمد بن احمد بن أبي الجيش عن أبية قال :
قال عفيف الدين معتوق القليوبي : رأيت فيما يري النائم قائلا يقول :
لعمرك قد اودي وعطل منبر وأعيي على المسفهمين جواب
تفسير  قال : فأنتبهت من نومتي فقلت : تري أي شيء قد جري فجائنا الخبر وقت العصر بموت الشيخ ابن الجوزي فقلت :
ولم يبق من يرجي لايضاح شكل واصبح ربع العلم وهو خراب

اقراء ايضا

احلام متشابها



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الإخوة / متصفحي أنا وياك نحيطكم علماُ ان


- عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية.


- والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


- اي تعليق يحتوي تجريح او إساءة إلى شخص او يدعو إلى الطائفية لن يتم نشره.


- أي تعليق يتجاوز 800 حرف سوف لن يتم إعتماده.


- الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية.


- لن يتم اعتماد اي تعليق يخرج عن اطار الموضوع ولا يلتزم الموضوعية والجدية.